دعاء يوم عرفة لعائلتي واهلي مستجاب قبل عيد الأضحى

دعاء يوم عرفة لعائلتي واهلي مستجاب قبل عيد الأضحى

مع اقتراب موعد عيد الأضحى المبارك يبدأ الجميع في تجهيز الأدعية التي يرغبون في مناجاة الله بها في يوم عرفة، إذ عُرف هذا اليوم بفضله العظيم دونًا عن باقي الأيام، وكما ترغب أنت في تحقيق كل ما ترجوه، يجب ألا تنسى أهلك ومن تُحبهم في دعائك، فتدعو الله بكل ما يتمناه قلبك لهم، خاصةً إن كان أحدهم في حاجة إلى الدعاء.

  • اللهم اكتب لنا حُسن الخاتمة، وحُسن العاقبة في كل أمورنا، أسألك يا الله أن ترزقنا الرزق الواسع، وتفتح لنا أبواب رحمتك التي لا حد لها.
  • ربِ نسألك أن تلهمنا الصواب والصبر في الأمور كلها، وأن تنجنا من عذاب القبر، وتغفر لنا خطايانا التي تحول بيننا وبين رضاك يا رب العالمين.
  • يا ودود يا ذا العرش المجيد، أسألك أن تكتب لنا اليُسر في كافة مسائلنا الدينية والدنيوية، وترزقنا معونتك على كل ما يفوق قدرتنا يا أرحم الراحمين.
  • يا الله يا قويّ يا رحيم، أسألك أن تعنِي وعائلتي على عبادتك بأفضل نحو، وتبعد عنّا كل شر وسوء، وتحمينا من مكائد الحاقدين، وتكتب لنا جنات النعيم.

دعاء يوم عرفة لعائلتي

دعاء يوم عرفة لعائلتي واهلي مكتوب

يُمكن ترديد دعاء يوم عرفة لعائلتي بما يتمناه قلب كلًا منهم، وإن لم يكُن لهم حاجة خاصة فإن هناك الكثير من الأدعية التي يُمكن الاستعانة بها لتمني أجمل الأقدار لهم، ومنها:

ربِ إنك أنت القويّ الجبار لا إله إلا أنت، ولا عون دون عونك، ولا قوة تفوق قوتك، أسألك أن تغفر لنا ذنوبنا، وتقضي ديننا، وتفرج همنا يا أكرم الأكرمين.

اللهم اكتب لي وعائلتي التوفيق في كل أمر، واجعل لنا في كل خطوة سلامة، واحفظنا بعينك التي لا تنام، وامنحنا اليقين الصادق، والدين القيّم، والعلم النافع.

ربنا أسألك أن تفرغ علينا صبرًا، ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به، وأن تكتب لنا الفوز في الدنيا والآخرة، وترزقنا تمام العافية والصحة، ولا تبتلينا فيمن نُحب.

اللهم إني أسألك بنور وجهك وعظيم سلطانك أن تنجِنا من كل ضيق، وتجعل لنا من هم مخرجًا، وتخرجنا من الظلمات إلى النور بقدرتك العظيمة يا ربي.

ربنا نسألك أن ترزقنا قلوبنا جبرًا يتعجب منه أهل السماوات والأرض، جبرًا يليق بكرمك ورحمتك وعطفك وقدرتك، وأن تجعلنا ممن نظرت إليهم فرحمتهم.

اللهم إني فوّضت أمري كله لك، فاجعله جميلًا وضع فيه الخير بما شِئت، ولا تبتليني في عائلتي والأقربين، واسمع دعائهم فأنت الأعلم بأحوالهم، وارزقهم كل ما يتمنوه وبه خيرًا لهم.

يا رحمن يا رحيم، لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا، ولا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا، وثبِّت أقدامنا وانصرنا على القوم الكافرين، وكفِر عنّا سيئاتنا، واكتبنا مع الأبرار الفائزين.

اللهم أنت الحق ووعدك الحق، نسألك أن تأتينا ما وعدتنا به على رسلك، ولا تخزنا يوم القيامة، وأن ترحمنا من عذاب القبر، وتغفر لنا خطايانا ما سبق منها وما تقدم.

دعاء يوم عرفة لعائلتي

شروط استجابة الدعاء

نظرًا لأنك واحدًا ممن يبحثون عن دعاء يوم عرفة لعائلتي من الضروري أن تعرف بشأن شروط استجابة الدعاء، ورُغم أن فضل هذا اليوم يتمثل في استجابة الدعاء وانقلاب الموازين، إلا أن هناك شروط لا يُقبل الدعاء إن لم تكُن متوفرة لديك، وهي:

1- تجنب الاعتداء في الدعاء

إنّ الاعتداء في الدعاء معناه استعجال الاستجابة وعدم الالتزام بآداب مناجاة الله، وإنما يجب أن يتضرع العبد إلى ربع، ويتوسل إليه بأحد أنواع التوسل المشروع، مُدركًا أن الإجابة قد تستغرق وقتًا طويلًا.

لكن الله حتمًا لن يخذله، وقد جاء الدليل على ذلك في رواية أبي هريرة -رضي الله عنه- عن النبيّ (ص)، ويقول:

“يُسْتَجابُ لأحَدِكُمْ ما لَمْ يَعْجَلْ، يقولُ: دَعَوْتُ فَلَمْ يُسْتَجَبْ لِي” صحيح البخاري. الراوي : أبو هريرة | المحدث : البخاري | المصدر : صحيح البخاري | الصفحة أو الرقم : 6340 | خلاصة حكم المحدث : [صحيح] | التخريج : أخرجه البخاري (6340)، ومسلم (2735)

2- الاستعانة بالله فقط

يجب أن يستعين المسلم بربه مباشرةً دون غيره، حيث يوجد من يتخذون من الأموات الصالحين وسيطًا بينهم وبين الله عز وجل ليستجيب دعواهم، إذ يعتقدون أنهم ليسوا صالحين بالقدر الذي يجعل الله مستجيبًا لدعواهم، فيكونوا بمثابة المُذنبين الخائفين.

3- حُسن الظن بالله

حتى ولو كُنت تدعو بما يبدو لك مستحيلًا يجب أن تُحسن الظن بالله، وتتأكد من أن قدرته عظمت كل شيء، ومهما كان الأمر صعبًا فهو قادر على تحقيقه بغمضة عين لك، فإن الله عند حُسن عباده به، فإن ظننت به خيرًا، تجد الخير يأتيك باحثًا عنك.

خشوع القلب وحضوره

هناك الكثيرون ممن يدعون الله بما يرغبون لكن دون خشية في قلوبهم، وهُم من تكون دعواهم أبعد عن الاستجابة، إذ يُحب الله أن يكون قلب العبد حاضرًا معه وهو يتوسل إليه، مستشعرًا عظمة الخالق، فإن ذلك يُشير إلى صدق رغبته في تحقيق ما يدعو به.

إطابة المأكل والملبس والمشرب

إنّ كون أكل أو شرب أو ملبس العبد من مال حرام يُعد أحد موانع استجابة الدعاء، وقد جاء الدليل على ذلك في رواية أبي هريرة -رضي الله عنه- عن النبيّ محمد صلى الله عليه وسلم، فيقول:

“أَيُّها النَّاسُ، إنَّ اللَّهَ طَيِّبٌ لا يَقْبَلُ إلَّا طَيِّبًا، وإنَّ اللَّهَ أمَرَ المُؤْمِنِينَ بما أمَرَ به المُرْسَلِينَ، فقالَ: {يَا أَيُّهَا الرُّسُلُ كُلُوا مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَاعْمَلُوا صَالِحًا إِنِّي بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ} [المؤمنون: 51]، وقالَ: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُلُوا مِنْ طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ} [البقرة: 172]، ثُمَّ ذَكَرَ الرَّجُلَ يُطِيلُ السَّفَرَ أشْعَثَ أغْبَرَ، يَمُدُّ يَدَيْهِ إلى السَّماءِ، يا رَبِّ، يا رَبِّ، ومَطْعَمُهُ حَرامٌ، ومَشْرَبُهُ حَرامٌ، ومَلْبَسُهُ حَرامٌ، وغُذِيَ بالحَرامِ، فأنَّى يُسْتَجابُ لذلكَ؟!” صحيح مسلم. الراوي : أبو هريرة | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح الترمذي | الصفحة أو الرقم : 2989 | خلاصة حكم المحدث : حسن | التخريج : أخرجه الترمذي (2989) واللفظ له، وأخرجه مسلم (1015) باختلاف يسير

اطلع على: دعاء اللهم بلغنا يوم عرفة ونحن بخير حال واجعل لنا فيه دعوة مستجابة

إنّ لحظات الدعاء في وقت عرفة لحظات ثمينة يجب ألّا يفوّتها أي مسلم، إذ يجب أن ينتفع بها وفضلها الذي لا مثيل له، ويستغل هذا الوقت الثمين في مناجاة الله بما يريد لنفسه وعائلته والأقربين.

إغلاق